المسرح الوطني الجزائري يحتضن العرض الأول لـ”منشأ”

استضاف المسرح الوطني الجزائري العرض الأول لـ”منشأ” من تصميم الكوريغراف فايزة معمري للجمعية الثقافية “بروفيل” وذلك يوم 03 ماي 2024 في الساعة الخامسة مساءا وتدور أحداث العرض الفني الراقص حول صراع الإنسان على مر العصور منذ أن كان بدائيا إلى أن أصبح على الحال الذي هو عليه الآن.

على نغمات موسيقية متناسقة مع حركات الأداء وتسلسل الأحداث انطلق العرض برقصة باليه تحولت فيها الراقصات الى ما يشبه الدمى في خفتها، وتتوالى الحيثيات بلوحة فنية متحركة توحي بتقصير الإنسان في حق الطبيعة خاصة بعد لجوءه للاستعمال السلبي للتكنولوجيا وما يترتب عنه من تبعات مدمرة للبيئة في إشارة للتغيرات المناخية والتلوث، وبأسلوب منسجم مع تسلسل الأحداث استعملت الطبيعة طوال العرض الراقص في خلفية المسرح.

برع العرض في تقديم صورة العالم خلال الفترة التي تفشى فيها فيروس “الكورونا” مركزا على فضل التكنولوجيا في التوعية بالالتزام بتدابير البروتوكول الصحي المطبق للحماية من الوباء، وفي المقابل تؤدي اللوحة الأخيرة من العرض رسالة بليغة حول رغبة الإنسان في تجاوز أخطاءه والتمسك بخيوط الأمل وضرورة الحلم بغد مشرق.

من جهتها عبرت المصممة الكوريغرافية فايزة معمري عن سعادتها العارمة بالحفاوة التي تتلقاها في كل مرة من قبل القائمين على المسرح الوطني الجزائري وهو ما جعلها تفضل عرض جميع أعمالها بفضاءه باعتباره رمزا تاريخيا وفنيا، مبدية رضاها عن التسهيلات التي يقدمها لجميع المبدعين، مشيرة أن العرض جاء احتفاء باليوم العالمي للرقص المصادف ل 29 أفريل.

شاهد أيضاً

“البونكي”.. احتفاء باليوم الوطني للفنان

بمشاركة ألمع نجوم الكوميديا تواصل مسرحية “البونكي” للمخرج فوزي بن ابراهيم، ترجمة واقتباس علي عبدون، …