الرئيسية / المهرجانات / مهرجان المسرح الفكاهي

مهرجان المسرح الفكاهي

  • تأسس المهرجان الثقافي الوطني للمسرح الفكاهي بمقتضى المرسوم التنفيذي رقم 03/297 بتاريخ العاشر سبتمبر 2003، المحدّد لشروط تنظيم المهرجانات الثقافية وكيفياته، وبموجب القرار الوزاري المؤرخ في 23 نوفمبر 2005 والمتضمن تأسيس المهرجان الثقافي الوطني للمسرح الفكاهي.
  • يشهد التاريخ للمهرجان الوطني الفكاهي بالمدية عبر جميع طبعاته الــ 11، أنه كان من صُنّاع البهجة، وأنه أدخل السّرور في نفوس متتبعيه، ورسم الضحكات على شفاه البراءة، وكان محطة مُضيئة تحتضن في كل مرة بحرارة رموز الفن رموز الحياة، وكان موطنا خصبا لتبادل الخبرات والأفكار.
  • بعدما جرى حجب دورة 2016، استأنف مهرجان المسرح الفكاهي حراكه بتعيين الكاتب الإعلامي والأستاذ الجامعي “سعيد بن زرقة” محافظاً للمهرجان، وشهدت آخر طبعة (03 – 07 ديسمبر 2017) منح عمر ثانِ للتظاهرة المقترنة بمسقط رأس أب الفكاهة، العملاق حسن الحسني (24 أفريل 1916 – 25 سبتمبر1987).

 

x

‎قد يُعجبك أيضاً

المهرجان الوطني للمسرح المحترف

تأسس المهرجان الوطني للمسرح المحترف لأول مرة سنة 1985، برعاية مادية لوزارة الإعلام والثقافة، حيث نظّمت أربع طبعات في كل من: الجزائر العاصمة ووهران وباتنة وعنابة، شاركت فيه، إضافة إلى المسرح الوطني الجزائري والمسارح الجهوية، فرق هاوية، قبل أن يتم إيقافه سنة 1989. انبعث المهرجان الوطني للمسرح المحترف بعد 17 عاما، حيث جرى إنشاء محافظة المهرجان عام 2005، وأقيمت الدورة الأولى ما بين 24 ماي و7 جوان 2006، وعرفت آنذاك مشاركة أربعة عشرة فرقة داخل المنافسة، وفرقَ أخرى خارج المنافسة منها فرق من بعض الدول العربية . في الفترة ما بين 2006 و2017، أقيمت 12 دورة، علما أنّ الفنان الراحل “امحمد بن قطاف” ظلّ محافظا للمهرجان بين 2006 و2013، قبل أن يتسلّم الأستاذ “محمد يحياوي” المشعل، حيث أصبح محافظا اعتبارا من دورة 2014. جرى إقرار تعديلات هامة على قانون المهرجان الوطني للمسرح المحترف، وتكليف لجنة متخصصة بانتقاء العروض التي ستشارك في النهائيات اعتبارا من دورة 2018. – بعض ملصقات المهرجان:   مهرجان المسرح المحترف 2017، ثراء وخصوبة:     عاد المهرجان الوطني للمسرح المحترف في دورته الثانية عشرة (23 – 31 ديسمبر 2017) مُحمّلا بـ 5 سنبلات زادت الموعد الأبرز في الرزنامة الركحية السنوية، عنواناً كبيراُ للثراء والخصوبة. اقترحت التظاهرة برنامجا قويا، ففضلا عن فقرة المنافسة ونظيرتها خارج المنافسة، حضر دفئ ...