الرئيسية / خدمات / تكوين/ ورشات

تكوين/ ورشات

“ماستر كلاس” المسرح الوطني الجزائري/ دورة 2020

تنظّم الإدارة الفنية للمسرح الوطني الجزائري بإشراف من المخرج جمال قرمي في الفترة الممتدة بين شهري فيفري وجوان 2020، الدورة التكوينية من الدرجة الأولى (الماستر كلاس)، في دفعتها الرابعة، في فن التمثيل، وسيتلقى المتربصين دروسا وورشات نوعية نظرية في تاريخ المسرح، السينوغرافيا، علم الجمال، نظريات الدراما وكذا التطبيقية في التمثيل والتعبير الجسماني. يشرف على التكوين أساتذة مختصون وفق برنامج أكاديمي مدروس. يهدف المسرح الوطني أيضا من خلال هذه الدورات إلى اكتشاف المواهب الشابة للولوج بهم عالم الاحتراف وكذا زرع الذوق الفني لديهم.
المسرح الوطني يفتح تسجيلاته كل بداية موسم مسرحي لكل شرائح المجتمع الراغبين في الولوج الي هذا العالم الركحي.
– “ماستر كلاس” التمثيل المسرحي: اشراف نبيلة ابراهيم/ حسين كناني.
– “ماستر كلاس” التعبير الجسماني: اشراف الفنان مختار.

1- في فن الممثل:

 المكون: نبيلة إبرهيم
المكان: المسرح الوطني الجزائري
عدد الطلبة: 35 طالبا
الأدوات: المنهجية/التجربة/ بسيكولوجيا الاستيعاب والتحكم في الذات والعواطف/ المتعة/ محتوى ثري وعميق…
الأهداف: الإبداع/ تنظيم العمل/ العمل الجماعي لتركيب عرض مسرحي في جو تعليمي مريح.

البرنامج:
1- الممثل والفضاء:

–  الحركة فوق الخشبة.
 – مجموعة من التمارين التركيز.
 –  إرساء الثقة بالنفس لدى المتربص والأخرين.
– الوعي بالجسد واستخدامه في التعبير.
– الوعي بالفضاء والمكان.
– الاسترخاء والتعامل مع كل ما يعيق التعبير.
– التنفس, الصوت ومخارج الألفاظ, الإلقاء والأحجام الصوتية.
– تعبيرات الوجه.
– تدريب على أدوات الممثل.
– الخيال. والتعامل مع الأشياء الخيالية.
– مجموعة من دراسات صامتة. (فردية/ جماعية).
– فن الارتجال واستخدامه في فن التمثيل.

2- الممثل والنص:

– كيفية التعامل مع النص المسرحي.
– بناء الشخصيات: الميزاج/ التصرفات/ الملامح – الطبع ( الجانب النفسي الداخلي والجانب الخارجي الفيزيولوجي)/ اكتشاف مختلف أشكال الأداء لبناء دور.
– الوظائف الدراماتورجية للشخصية/ التعامل مع مختلف الملامح… ( وسنتناول بالدراسة لتشكيلة من الأدوار الرئيسية والثانوية في المسرح الكلاسيكي والمعاصر) / تعميق أداء الممثل.

دروس الماستر كلاس:

– التدرب الصوتي والجسدي، حسب الدور المعالج في المشاهد المختارة.
– تمارين على أسلوب أداء الممثل، الكتابة البصرية والصوتية.
– العمل على الطاولة الايطالية، ما يساعد الممثل على استيعاب الشخصية وكذا مختلف أحداث المسرحية وذلك بتحليل عميق لكل الشخصيات والاحداث.
– العمل بالوثائق الورقية أو سمعي – بصري، بغية تطوير دور مبدع وناجح.
– التدريبات والإخراج والإبداع وسينوغرافيا للمشاهد المختارة.
– عرض المشاهد المختارة من الريبرتوار المسرحي.
– التمرن على المشاهد المعالجة وتقبل النقد من طرف الزملاء.
– متابعة تطور المشاهد المختارة وعرضها على أمام الجمهور بعد تطبيق كل التوجيهات وتصحيح الأخطاء.

2- في التمثيل مسرحي:

المكون: حسين كناني
المدة: أربعة أشهر، ابتداء من 01 فيفري 2020

البرنامج الشهري: من خلال الدراسة النظرية والتطبيق العملي سنحاول تكوين المشاركين في الدورة وتعليمهم بشكل مكثف فن التمثيل. ولكي نرى ونكتشف نتيجة هذا العمل سننجز عرضا مسرحيا بسيطا يرينا ما أنجزناه مع المتكونين خلال الفترة المنقضية ونتائج التدريبات. في هذا البرنامج البسيط وثري نعطي ما يمكن اعتباره أساسا لفن التمثيل، بحيث يقوم المتكون فيما بعد بمتابعة طريقه على أسس صحيحة واتجاه سوي وسليم. المبادرة تأتي من المتكون بحد ذاته، أما المكون فمهمته توجيه دفة القيادة نحو المسار الصحيح وفهمه وبذلك تخلق روح الإبداع لديه فيصير فاعلا مقتنعا بدوره وبأهميته الحقيقية وليس منفذا أو مقلدا فقط في العرض المسرحي وأنه ليس بيدقا على الخشبة يحركها المخرج كم يشاء..

الشهر الأول/الأسبوع الأول – نظري:
– تعارف بين المكون والمتكونين وتبادل التعرف على ما يصبون إليه من الدورة وإلى أي مدى يريدون الوصول إليه.
– التعرف على المسرح عامة وفن التمثيل خاصة وكذلك البدء بمعرفة أدوات الممثل.
– التعرف على الأدوات المساعدة للممثل كالديكور، والموسيقى، الإكسسوار والمكياج.
– (وظيفة/ يطلب من المتكونين قراءة أي نص مسرحي في البيت).

الأسبوع الثاني/ نظري:
– في هذه الحصة سنعطي لكل متكون خمس دقائق يشرح فيها ماذا فهم من النص الذي قرأه وكيف قرأه.
– نواصل حصتنا الماضية حول كيفية قراءة النص والدور.
– متابعة النقاش العام مع المتكونين عن كيفية الوصول إلى فهم النص ومحاولة التوافق مع المخرج ورؤيته وتقريب وجهات النظر بين الممثل والمخرج للوصول إلى قرار صحيح ونتيجة نهائية للشخصية التي سيؤديها الممثل.
– ( وظيفة/ يطلبمن المتكونين تحضير موقف مسرحي أحادي أو ثنائي لاتتعدى مدته الدقيقة).
الأسبوع الثالث/ عملي:
– تمارين اللياقة البدنية قبل العمل، بعد الاستراحة نشاهد تقديم المتكونين لوظائفهم السابقة ومناقشتهم لها.
– في هذه الحصة سنتابع مشاهدة التمارين مع تصحيحها من خلال تعريف المتكونين على السحرية والفعل والفعل المتصل.
– نتابع أداء التمارين مصصحة من قبل المتكونين وبصيغة جديدة.
الأسبوع الرابع/ نظري وعملي:
– في هذا الاسبوع نركز مع المتكونين على المشاهد السابقة التي قدموها وصححوها ومن خلالها سنتعلم معا الخيال وخط الفعل المتصل وكيفية رؤية الشخصية وكيف بناها الممثل، وطبعا سنتعلم معا كيف نرسم ملامح الشخصية الخارجية والداخلية. (وظيفة/ يطلب من المتكونين تحضير موقف مسرحي إيمائي ثنائي أو أحادي لايتجاوز الدقيقة والنصف).

 الشهر الثاني/ الأسبوع الأول- عملي:
– تمارين رياضية، ومن ثم سنشاهد “المواقف المسرحية الإيمائية المقترحة” سابقا مع مناقشة بين المتكونين.
– نتابع اليوم ما سبق حول المشاهد الصامتة مع تصحيح الأفعال واحتمالات كل مشهد.
– في نهاية هذا الأسبوع نكمل المشاهد الإيمائية السابقة بصيغة جديدة بعد أن تعرفنا على أخطائنا السابقة.
الأسبوع الثاني:
– نكرس هذا الأسبوع للجسد وسيكولوجيته وكيف نتعامل معه على الخشبة وسنتعلم كيف تتوافق الحركة الخارجية للجسد مع الإنفعال الداخلي للشخصية.
(وظيفة: يطلب تحضير قصيدة، مقطع من مسرحية أو قصة قصيرة).
الأسبوع الثالث:
– نخصص هذا الأسبوع للصوت والإلقاء المسرحي.
الأسبوعالرابع:
– هذا الأسبوع سيكون مراجعة وتدقيقا فيما قدمناه خلال الفترة الماضية ومناقشة تساؤلات المتكونين مع تقييم مبدئي لهم تمهيدا للمرحلة العملية لإنجاز عرض مسرحي يعرض أمام الجمهور، ومتابعة التدريب من خلال حالة عملية قيد الإنجاز.

الشهر الثالث/ الأسبوع الأول:
– يختار المكون ستة (06) مشاهد لست (06) مجموعات تشملكل المتكونين ولايتجاوز المشهد سبع (07) دقائق بحيث يمكن الربط بين هذه المشاهد لاحقا ضمن عمل مسرحي متكامل.– الأن سنبدأ بتحضير الدور المسرحي من البداية.
– (وظيفة: يطلب من كل مجموعة أن تقرأ النص المسرحي الذي بنت عليه مشهدها).
– كل مجموعة ستتحدث عن المسرحية التابعة لمشهدها. وسيتحدث المتكونين عن كل شخصيته.
– تحلل الشخصيات وبنائها نظريا من قبل  الطلبة تحت إشراف المكون.
الأسبوع الثاني:
– نكرس هذا الأسبوع لدراسة الشخصيات وبنائها الخارجي وملابسها.
– نتابع تحليلها وندرس علاقتها مع بعضها البعض في كل مشهد.
الأسبوع الثالث:
– في هذا الأسبوع سيقوم المكون بدمج المشاهد الستة مع بعضها البعض لبناء عمل مسرحي متكامل، وهنا سيقوم الطلبة بإعادة قراءة للنص “الأن” ودمج الشخصيات مع بعضها البعض وايجاد الظرفية الخاصة بالدمج.
– تدرس الشخصيات التي قمنا بها سابقا في مشاهدها المستقلة مع حالتها “الأن” ضمن عرض كامل بشخصيات جديدة.
الأسبوع الرابع:
– بعد الانتهاء من المراحل السابقة يخصص هذا الأسبوع لقراءة النص المسرحي والأداء الإذاعي على الطاولة.

الشهر الرابع/ الأسبوع الأول:
– هذا الأسبوع سيكرس لتدريب المجموعات الثلاث الأولى على ثلاثة مشاهد بحيث تكون المجموعات الأخرى منسجمة حسب طبيعة العمل.
الأسبوع الثاني:
– هذا الاسبوع سيكون مخصصا للمجموعات الثلاث الثانية.
الأسبوع الثاني:
يكرس لعمل مشروع العرض المسرحي برمته.
الأسبوع الرابع:
– متابعة التحضيرات النهائية للعمل.
نأمل من الله التوفيق في عملنا.. / المُكوِن.

3- في التعبير الجسماني:

ككل نشاط فيزيائي، الرقص يسمح بإعادة إنشاء الجسم أو تحسين شكله، ليس فقط بتقوية عضلاته، بل أيضا بتطوير توازنه واستوائه بتحفيز من الأذن الداخلية.
الدروس والنشاطات التي اقترحها تشتمل على ثلاثة أقسام:
– الرقص الكلاسيكي /
الرقص المعاصر والتعبير الجسماني / الرقص الفولكلوري والريتمي.
1- الرقص الكلاسيكي:
– هذا الدرس يهدف إلى تلقين المتربصين المبادئ الأولية والأساسية للرقص الكلاسيكي في شكل تمارين منجزة على الأرضية، وسط القاعة وقوفا أو أساسا بواسطة دعامة التي نسميها “العارضة”.

– مدة هذه الدروس (60) دقيقة على الأقل لكل حصة تعليمية على امتداد كل فترة التكوين.
2- الرقص المعاصر والتعبير الجسماني:
– نقترح في هذا الدرس بعض قواعد الرقص المعاصر كالطاقة، المركز، ونقل ثقل الجسم. وأيضا تنسيق حركات الجسم مع الريتم الموسيقي والتفاعل مع شريك في الرقص أو أكثر.

– يشتمل هذا الدرس على تمارين تؤدى على الأرض أو وقوفا. والهدف من ذلك هو ترجمة نص مقروء، قطعة موسيقية، مجرد فكرة أو إحساس إلى حركات معبرة أين يكون الجسد هو الأداة الرئيسية.
3- الرقص الفولكلوري والإيقاعي:
من خلال هذا الدرس سنحاول أداء بعض الرقصات الفولكلورية الجزائرية وإذا أمكن بعض الرقصات العالمية.

هذا التكوين فرصة لاكتشاف أصالة تقاليدنا وجمال ثقافتنا الكوريغرافية الذي يبقى أساس كل فعل ثقافي.
– مدة الدرس: 60 دقيقة لكل حصة/ مرتان كل شهر / مدة التكوين 4 أشهر. 6 ساعات في الاسبوع – 24 ساعة في كل الشهر.