الرئيسية / أخبارنا / المهرجان الوطني للمسرح المحترف يتأهب لإشعال شمعته الـ 13

المهرجان الوطني للمسرح المحترف يتأهب لإشعال شمعته الـ 13

يحتضن المسرح الوطني الجزائري “محي الدين بشطارزي”، خلال الفترة الممتدة من 22 إلى 31 ديسمبر المقبل (2018)، فعاليات الطبعة الثالثة عشر (13) من المهرجان الوطني للمسرح المحترف.

تشهد الطبعة الجديدة –إلى جانب برنامج ثري تم تسطيره لإحيائها-  حفل تسليم جائزة “مصطفى كاتب الدولية للدراسات حول المسرح الجزائري”، وستعرف مشاركة عديد الأعمال التي تم ترشيحها وستعرض على لجنة الانتقاء لاختيار العروض المؤهلة للتنافس على الخشبة، ونذكر من بينها، “شكون حنا هوما” إنتاج المسرح الجهوي لمدينة الجلفة، “يوبا الثاني” إنتاج مسرح تيزي وزو، “ربيع النساء” لمسرح عنابة، أما مسرح باتنة فرشح عمله “عالم البعوش”، واختارت العلمة “بين الجنة والنار”، لتمثل “معروض للهوى” مسرح وهران…

يعرف برنامج الطبعة الـ13، إلى جانب العروض داخل المنافسة من إنتاج المسرح الوطني، والمسارح الجهوية، والفرقة الفائزة بالمرتبة الأولى في المهرجان الثقافي المحلي للمسرح المحترف بقالمة، عروضا “خارج المنافسة” على مستوى قاعة سينما الشباب بالجزائر الوسطى، وعروضا جوارية بساحة محمد التوري، إضافة إلى جلسات نقدية ومناقشات تعقب كل عرض، مع تكريم شخصيات مسرحية، وورشات تكوينية في تقنيات المسرح والنقد، وكذا معرض حول الإنتاج المسرحي…

x

‎قد يُعجبك أيضاً

العرض الشرفي لمسرحية “هام قالوا…” بالمسرح الوطني الجزائري

قدم المسرح الوطني الجزائري يوم السبت 19 أكتوبر 2019 بقاعة “الحاج عمر” العرض الشرفي “هام قالوا…” للمخرج سفيان عطية، عن نص محمد عدلان بوش، وإنتاج “جمعية أرلوكان للفن المسرحي والعرائس” بالتعاون مع مسرح الجهوي العلمة، وتصميم سينوغرافي لمراد بوشهير، وتوزعت الأدوار بين الفنان لطفي بن سبع ومحمد راسم قسيمي. تثير لنا المسرحية قضية الإشاعة وتوابعها السلبية على الروابط الاجتماعية، حيث تدور أحداثها حول قصة شاب مغرم بفتاة يطمح إلى الاقتران بها ويحاول عبثا التقدم لخطبتها، لكن الخوف من والدها يحول دون أن يقترب منه نظرا لما أشيع عنه أنّه صعب المراس…